الثلاثاء، 9 غشت 2011

من وحي القلم (د. محمدعرفات)

من منطقية الوصول إلى حقيقة ما أن تتخلى عن سابق فكرة رسخت فى أعماق خلدك .وأن تتحرر من غل عاطفة رست فى معتركات فكرك. وان تنساح نظرا تجول كل جوانب المسألة بحثا وتمحيصا مستلهما الدليل ومستقرئا الواقع وناظرا الحيادية الكاملة وصولا إلى الحقيقة التى لم يعرف التأريخ مظلوما مثلها .....وان استجديت عطاء فلمن يكن على مثل نهجك إن تلتقيا .. متحررين متجردين .. وحتما ستصلان إلى ناصع حقائق لا لبس فيها ( قل إنما أعظكم بواحدة أن تقوموا لله مثنى و فرادا ثم تتفكروا).


ولست أرى تلك النسمة العليلة التي حركت الحنايا ولامست الثنايا وداعبها شعور أثير الغنايا الا وفاء عهد لجمال ورد أبان عظمة الخالق في امتزاج كل معانى الجمال حيث لا تدرك النفس إلا أحاسيس الوصال عبر هجير المنال.

1 التعليقات:

د. محمد عرفات

فلسفة راقية جدا في وصف الحقيقة

معجبة جدا بتحليلاتك الفلسفية وفكرك الراقي

أتابع كتاباتك على صفحة الفيس

لروحك كل الشكر
تحيتي

إرسال تعليق

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More