الثلاثاء، 20 شتنبر، 2011

انشطار


ذات يوم انشطرت بين ماض عتيق و آن مفجع
 

من شجوني نزا حباب الألم
 

تعلمت كرها كم هو الحب شماتة
 

و أن النسيان صاعق
 

تعملت كيف أتبنى الجفاف
 

ما ندمت .. غير أني فجعت
 

خلقت أنيسا فصرت حطاما
 

يوم كان المساء حزينا تغيرت
 

كنت غيري فصرت أنا
 

أيها الاعتراف هبني الآن لذة النطق

1 التعليقات:

نفث قلمك ...بيان قولك ....وأوار فكرك ...حراك عهدك ....وطول أنفاسك زكاة زمانك ...وغدك يحمل بشريات أحلامك

إرسال تعليق

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More