الجمعة، 21 أكتوبر، 2011

وا لهف قلبي


وا لهف قلبي عليك
 
والروح انتحبت
 
ما أبكاكِ يا روح ؟
 
من أعْمَل فيك الجراح ؟
 
من شرد فيك السكون
 
وهتك ستر اليقين ؟
 
من نفى عن ليلك النجوم وطمس نهارك ؟

 
وا لهف قلبي عليّ
 
والقلب انخرس
 
ما عاد ينبض بالجراح
 
حتى الإحساس انعدم
 
سكون استوطنني
 
واللاشيء أصبح رسمي
 
وتقاسمي بلا معنى

 
وا لهف نفسي على الروح والقلب
 
فأنا ما عدت أنا
 
مذ هجرتك أقحل قلبي
 
وجف نبع القلب
 
ندم وشوق يغزو العروق
 
هل أعود إلى ديار قلبك ؟
 
لكن اخترت الرحيل
 
ورحلت ..

 
أعدني أنت
 
أرغمني على الصلاة في محاريب صدرك ..
 
أعدني وقيدني في حجرات قلبك
 
أقفل الأبواب حتى لا أعيد الكرة وأرحل
 
لا تدع منفذا إلا وأغلقته
 
احجب نور الشمس وأبقي نورك
 
أخبرني أن القمر فارق الحياة
 
حتى لا يساورني الشوق له
 
وأبقني قمر سماءك

 
أعدني أنت
 
لكن لا تأمني
 
فقد أقسمت على هجرك والهرب منك
 
حتى أبقى في شوق لك..

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More