السبت، 22 أكتوبر، 2011

أغنية أخرى لسفر حزين


ها أنت راحلة
 
وبين يدي فسحة من نحيب
 
وأغنيات يجففن
 
أدراج قصيدة مطفأة،
 
ها أنت راحلة عبر الطرقات
 
عبر خيوط المساء على عجل
 
ترنو عيناك
 
إلى جسد يخضبه النزيف
 
ومواجع ذاكرة مغتصبة،
 
ماضية أنت إلى شجني
 
إلى ربيع يانع يعتزل وحدتك،
 
من لي بمقام طافح يحضنني
 
يفرغ ما في كبدي من كلمات؟
 
من لي بوهج قافية
 
تلقن تيهي نبض المسافات؟
 
يا وشاح العابرين إلى مرفأ السفر
 
يا سيدتي
 
ثمة للعشق أغنية أخرى
 
بلا رغبة في البوح
 
أو مزهرية ورد
 
على قلب من زجاج،
 
ثمة للعشق أنشودة أخرى
 
شبيهة بأقواس قزح
 
وصمت ليل دافئ
 
وبقايا من همسات.

بقلم:  حيمد الراتي

http://www.almihlaj.net/filemanager.php?action=image&id=1865شاب مغربي من مدينة سوق الأربعاء الغرب مبدع في القصة القصيرة. مدونته: منتدى الغربة
من إبداعاته: طيف ملاكي
السراب
له مجموعة قصصية بعنوان: تنوء بحلمهم - سترى النور قريبا.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More