الخميس، 27 أكتوبر، 2011

خادم الأعتاب



عبر الأثير :
ـ ألو.. سلام الله عليكم..
ـ وعليكم السلام.. مرحبا، كيف الأحوال؟
ـ بخير والحمد لله.. ممكن خدمة؟
ـ تفضل، على الرأس والعين.. هاهاها
ـ تركت لك بالمكتبة العمومية، كالعادة، ظرفا طارئا، أود منك أن توصله قبل فوات الأجل.. وأن تحضر معك.. ثم عليك أن.. ضروري.
ـ حاضر.. حاضر. هل أنت مسافر؟
ـ نعم، أنا بالرباط، سأعود قبل حلول المساء.. لِم تسأل؟
ـ لا شيء، فقط أود منك لو سمحت، أن تقتني لي من "رحاب الخير" العنوان التالي...
ـ إنشاء الله..

مقهى البوح:

ـ أهلا برفيق الحلم.. أشرقت القصيدة، تفضل بالجلوس، أود أن تقاسمني فنجان بعض الكلمات..
ـ أهلا بمربي الأجيال، الثائر.. على سلامتك..
ـ قل لي.. هل أوصلت الأمانة يا ساعي البريد التائه.. هاهاها؟
ـ أكيد.. كما قلت لي.. قبل موعدها.. وهل اشتريت لي ما طلبت؟
ـ أواه... اعتذر.. اعتذر.. قد نسيت.

بقلم:  حيمد الراتي

http://www.almihlaj.net/filemanager.php?action=image&id=1865شاب مغربي من مدينة سوق الأربعاء الغرب مبدع في القصة القصيرة. مدونته: منتدى الغربة
من إبداعاته: طيف ملاكي
له مجموعة قصصية بعنوان: تنوء بحلمهم - سترى النور قريبا.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More