الاثنين، 5 دجنبر، 2011

خاطر


أحيانا... حتى بعد كل هذه السنوات... تأتي عليّ لحظة أحس ملئها بأن والدي حي يرزق... ليس مجرد روح ترفرف حولي... هو حي.. فينتفض قلبي... خفقة... فقط خفقة ...
يخزني عقلي مباشرة في اللحظة التي تليها : ليس حيا.. بل ميت ومنذ زمن.. وقلبي الذي خفق... يهمــــــــد... طوفان من حزن وافتقاد غامران يغرقانه ويغرقاني...
هذا العقل لم لا يصمت...

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More