السبت، 28 أبريل 2012

يا نجوم الظلام

1 التعليقات:

إن محاولة خطابة النجوم - وبالتحديد نجوم الظلام- له دلالة على أنك كشاعر تبحث عن بصيص أمل في حلكة..
ارتباط العنوان بالقصيدة وتكرار النداء (يا نجوم الظلام) في عدة أبيات يظهر وكأنك تستجدي النور، وبداخلك قوة مصرة على أن تواصل المسير رغم ما يبدو من خيبة أمل، لكنها ليست لها قوة مسيطرة على ما بك من تلهف إلى الأفضل وإلى الفرح والراحة..
القصيدة كلها شكوى من بدايتها إلى نهايتها، يغلب عليها طابع الحزن، إلا في البيت الأخير الذي جاء على شكل سؤال، ومن هنا نعلم أن كل ما بنيته كان ترويحا عن نفس شاعر، حتى يصل إلى السؤال الجوهري الذي هل هناك فعلا ما يستحق أن يُعاش له؟

إرسال تعليق

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More