الاثنين، 18 فبراير، 2013

قطعة سُكّر/على الهواء مباشرة

قطعة سُكّر

أسَرَتْهُ بجلستها المُلتاعة على طاولة دعوتها المشرعة
نظرتْ في عينيه بإمعان باحثة عن مغامرة جديدة
تسرّبت ابتسامتها إلى فوضاه
ارتعش جسده بلهفة
مرر أصابعه على لحيته الكثة
تاه عن محيطه وصمته متأملا وجهها المكتنز كحبة رمان، المنعكس على زجاج الكافيتيريا.
من فنجان قهوته سحبته برفق إلى قيثارتها، حتى أغرته بقراءة ما كتبه ليلة أمس عن زوجته العابرة، وعن سره المخبوء..
ناولته، فقط، قطعة سُكّر واحدة.
ابتسمت بخبث جارف:
ـ " القطعة الثانية.. سأكون.. أنا ".


على الهواء مباشرة


مرر على جبهته المتعرقة ورقة كلينيكس، ثم وضعها أمامه بمحاذاة الميكروفون
لوّح بكلتا يديه مرتعدا، كمن يريد القبض على خواء منفلت..
ضحك الجميع بسخرية
شرب من كأس أمامه ماء معدنيا
تحسس ربطة عنقه بتوثر
تنحنح.. اضطرب.. توعّد..
هَلل من على قُبة المسرح بعدما أزعجته أسئلة النواب:
ـ " لا أخفيكم سرا.. ذاقت بي السبل بعدما تلاشت الأماني في غفلة مني، وخانني الحظ والحلم معا".

شاب مغربي من مدينة سوق الأربعاء الغرب مبدع في القصة القصيرة. مدونته: منتدى الغربة
من إبداعاته: طيف ملاكي
له مجموعة قصصية بعنوان: تنوء بحلمهم.

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More